اخر الأخبار

طريقة تشتية خلايا النحل


تشتيـــة النــحل










عند دخول فصل الشتاء يبدا النحال بتشتية الخلايا و ذلك بتغطية الخلايا لكي لا يسمح بدخول التيارات الهوائية الباردة الى الخلية و التي بدورها تؤثر تأثيرا كبيرا على النحل و على الحضنة فالنحل يعمل دائما على توفير درجة حرارة معينة لكي تعيش الحضنة و اذا زادت البرودة عن حدها داخل الخلية مات عدد من النحل و يمكن لبعض الامراض ان تنتشر في الحضنة بسب الاختلال في درجات الحرارة و من بين هذه الامراض نجد امراض الحضنة  و كذلك من اعمال النحال لتشتية الخلايا توفير الغذاء الكافي للخلية كي يحافظ عليها في فصل الشتاء و النحل الذي يكون في فصل الشتاء يختلف على نحل الربيع لان نحل الشتاء تطول مدة حياته و يمكنه العيش حتى اربعة او خمسة اشهر و لا يتعب كثيرا أما  نحل الربيع يتعب كثيرا لذلك يعيش حتى اربعون أو خمسة و أربعون يوم فقط و النحل في فصل الشتاء لا يطير كثيرا خارج الخلية عكس نحل فصل الربيع فهنا يكون الاختلاف اي كلما زاد النشاط كلما قصر عمر النحل و يحافظ النحل على الحرارة داخل الخلية بهضمه المواد الكربوهيدراتية من عسل و سكر و عند انخفاض درجة الحرارة تحت 12 د رجة داخل الخلية يبدأ النحل بالتكور داخل الخلية  ليأخذ شكل العنقود او الكتلة في وسط الخلية وعامة يكون بجنب الحضنة و تكون الملكة في وسط العنقود محاطة بعدد من النحل الصغير الذي يحرك اجنحته لكي يعطي الملكة حرارة ساعدها على العيش و تكون هذه الكتلة محاطة بنحل كبير السن كي يمنع الحرارة التي داخل العنقود من الخروج الى الخلية و عندما تصل درجة الحرارة اقل من ثمانية د رجات مئوية تموت النحلة لذلك انه اي خلل في الطائفة يعوضه النحل باكل العسل او الكاندي كي يحافظ على د رجة الحرارة المناسبة.








تهويــة و تغذيــة النحل في فصل الشتـــاء













يحافظ النحل خلال فصل الشتاء على الحرارة التي يكون فيها متجمع اما الجزء الثاني في الخلية فتكون درجة حرارته مساوية لدرجة الحرارة التي تكون بالخارج و يتنتج غاز ثاني اكسيد الكربون و البخار نتيجة استهلاك النحل للعسل و ثاني اكسيد الكربون يبقى في الاسفل نتيجة ثقله عل ى الهواء اما بخار الماء فيصعد الى الاعلى مكون قطرات من الماء و التي يكون لها اثر سلبي على الخلية لذلك يجب مساعدة النحل على التهوية و ذلك بترك ثقوب في الجانب العلوي كي يخرج بخار الماء و لا يتكثف في الخلية و يتوقف نجاح عملية التشية بتوفير ثلاثة عوامل اساسية و هي التغذية الجيدة و النحل الصغير و حماية الخلية من دخول الهواء .

اولا التغذية الجيدة و هي توفير العسل داخل الخلية و ذلك بتغذية الخلية جيدا بمحلول سكري جد مركز 01 واحد لتر ماء واحد 01 سكر وتقديمه للنحل في الايام المشمسة و كذلك وضع الكاندي فوق الاطارات بالداخل كلما احتاجت الخلية و يمكن مساعدة الخلايا التي ينقصها مخزون العسل و ذلك بنقل اطا رات عسل من خلايا اخرى ذات مخزون زائد عن حاجتها .
ثانيا توفير النحل صغير و هو الذي يغذي الملكة واليرقات فكلما كان النحل الصغيربعدد كبير كلما باضت الملكة جيدا و يمكن مساعدة الخلايا التي يكون ينقصها النحل الحاضن و ذلك بوضع اطار به حضنة مغلقة من خلية اخرى اي ان الخلايا القوية تساعد الخلايا الضعيفة للمحافظة على المنحل من الهلاك.







حمايــة الخلايـــا من تسرب الهواء البـــارد






للمحافظة على خلايا النحل من دخول الهواء يتوجب على النحال وضع قطعة خيش فوق الاطارات مباشرة لتمتص الرطوبة ولا تتر ك الهواء يدخل او بوضع قطعة قماش من القطن و توضع التغذية سواء الكاندي او العجينة البر وتنية تحت الخيش ثم تقلب الغذاية الخشبية و هكذا تكون التغذية جد قريبة من الحضنة و النحل ولايهم تغطية الخلايا من الخارج فاحيانا بعض المواد تجلب الرطوبة للخلية و يجب على النحال عدم وضع الخلايا في الاماكن التي تتجمع فيها الامطا ر.







اوقــــات فحص النحل في الشتــــاء





يكون فحص النحل في فصل الشتاء مرة كل 20 او 25 يوم و يختار النحال اليوم المشمس الهادئ الرياح و يجب ان تكون درجة الحرارة اكثر من 15 درجة و يفتح على الخلايا بعد منتصف النهار و يجب التعامل بهدوء مع النحل و خاصة الملكة في مثل هذه الاوقات يصعد استخلافها اذا تمت اصابتها اثناء الفحص.

في الاخير اتمنى ان يكون الموضوع قد نال اعجابكم خاصة الاخوة المبتدئين في تربية النحل و حظ موفق للجميع.






للاشتراك في المدونة


تمت كتابة المقالة 
مـــــــن ط ـــــــرف
عالم النحلabeilles





ليست هناك تعليقات

مرحبا بكم في مدونة عالم النحلabeilles