اخر الأخبار

طرق تقوية النحل



تقوية خلايا النحل الضعيفة














المقصود بتقوية النحل هو الاعتناء اليومي بالخلايا الضعيفة و تطويرها حتى تكون خلايا جد قوية وذلك  من جانب الحضنة و تحفيز الملكة على وضع البيض او من جانب أخر وهو  جعل الخلايا تحتوي على كثافة نحلية ممتازة  و هذا كله يصب في هدف واحد وهو الاكثار من عدد النحل السارح الذي يجلب الرحيق و حبوب اللقاح و كذلك الاكثار من عدد النحل الصغير الذي يبني الشمع او يغذي الملكة و اليرقات او ينظف الخلية.




الطريقة الاولى






وتعتبر هذه الطريقة من افضل الطرف  اطلاقا و التي تعطي دفعة جديدة للنحل كي يتطور و ذلك بوضع اطار حضنة مغلقة على وشك الخروج بدون نحل في خلية ضعيفة و تتكرر هذه العملية مرتين في كل عشرة ايام و لكن بشرط ان يكون النحل الموجود في الخلية يغطي الاطار المضاف كي لا تموت الحضنة و تتعفن . 





الطريقة الثانية





في هذه الطريقة يلجا النحال الى رفع اطار حضنة مفتوحة من خلية جد قوية و يتم نفضه سواء في داخل الخلية و مع التدخين يطير النحل الكبير و يبقى فقط النحل الحاضن الصغير أو ينفض الاطار امام باب الخلية فوق لوح من الخشب متصل بباب الخلية و ربما يتساءل النحال المبتدا لماذا اطار حضنة مفتوحة فلعلمك اخي ان الحضنة المفتوحة يغطيها دائما النحل الصغير الحاضن و يجب التاكد من عدم وجود الملكة قبل النفض.





الطريقة الثالثة 





في هذه الطريقة يضع النحال الخلية الضعيفة في مكان الخلية قوية مدة نصف ساعة يوميا حتى يدخل النحل السارح بقوة مما يعود بالفائدة على الخلية.





الطريقة الرابعة









يتم تطبيق هذه الطريقة على الخلايا الضعيفة عندما يكون المرعى شحيح و هنا يضع النحال اطار حبوب اللقاح و عسل لكي يتم توفير التغذية الكافية التي  يحتاجها النحل و ذلك لتغذية اليرقات الصغيرة كما هو معلوم ان اليرقات تتغذى على خبز النحل المصنوع من حبوب اللقاح و العسل و الماء.



الطريقة الخامسة





يتم تطبيق هذه الطريقة في فصل الصيف و كذلك في فصل الخريف عندما يكون هناك شح في المرعى من ناحية حبوب اللقاح ففي هذه المرحلة يقوم النحال بتحضير العجينة البروتنية المكونة من حبوب اللقاح و العسل و خل التفاح الطبيعي و يجب تحضيرها صلبة قليلا كي لا تسيل على الاطارات  ثم تقدم هذه العجينة للخلايا الضعيفة و يستحسن وضعها فوق الاطارات مباشرة كي تكون جد قريبة من النحل .




و اخيرا اصدقائي المبتدئين في عالم النحل ان كل هذه الطرق المستعملة يكون تطبيقها له علاقة مع حالة الخلية و كذلك الجو السائد في المنطقة فمثلا لا يمكن وضع اطار حضنة مغلقة و الخلية جد ضعيفة في فصل الشتاء اي ان الطرق التي كتبناها هنا في الموقع يجب دراستها جيدا قبل تطبيقها ميدانيا حسب الظروف المحاطة بالخلية و كل هذه الطرق المذكورة اعلاه فهي تدخل في الاعتناء بالنحل قصد الحصول عل ى اكبر عدد من العاملات و النحل الصغير . 







للاشتراك في المدونة





تمــــت كتـــابـــة المقــالــة 
مــن طـــرف النحــال مفيــد
البـــلد الجـــزائــــــر





ليست هناك تعليقات

مرحبا بكم في مدونة عالم النحلabeilles